Huawei P40 proسيارات

إيلون ماسك: Tesla سترفع سعر خدمة “القيادة الذاتية” إلى 12 ألف دولار


أعلن الرئيس التنفيذي لشركة Tesla إيلون ماسك، عبر تويتر أن الشركة سترفع سعر حزمة مساعدة السائق المتميزة، والتي يتم توسيقها على أنها خدمة القيادة الذاتية الكاملة أو FSD، من 10000 دولار إلى 12000 دولار في 17 يناير، للعملاء في الولايات المتحدة فقط حسبما ذكر موقع قناة cnbc عربية .

وعندما سأله أحد المتابعين عن اشتراك FSD من Tesla والذي يبلغ سعره حاليًا 199 دولاراً شهريًا لمعظم العملاء، قال ماسك: سيرتفع سعر الاشتراك الشهري عندما يتم طرح FSD على نطاق واسع.

وأضاف أنه متشوق للإصدار الجديد من البرنامج التجريبي لميزة FSD، وهو برنامج مخصص للمدعوين فقط يقدم ميزات أكثر تقدمًا.

ولا تكشف تسلا في تقارير أرباحها عن عدد عملائها الذين يدفعون مقابل FSD مقدمًا أو يشتركون في FSD كل ربع سنة، فلذلك ليس من الواضح إلى أي مدى يمكن أن يؤدي ارتفاع الأسعار في الولايات المتحدة إلى تعزيز هوامش الربح في المستقبل.

ويتم تسويق حزمة مساعدة السائق القياسية للشركة على أنها خدمة القيادة الذاتية الكاملة، وتأتي بشكل قياسي مع جميع مركباتها الجديدة (Model S و Model X و Model Y و Model 3).

وتشمل الخدمة، على سبيل المثال لا الحصر، الكبح التلقائي في حالات الطوارئ، والتحذير من الاصطدام الأمامي، بالإضافة إلى الحفاظ على السير داخل الحارة المرورية، والتحكم التكيفي في ثبات السرعة الذي يطابق سرعة السيارة مع حركة المرور المحيطة.

ويعد خيار القيادة الذاتية الكاملة من تسلا، والمعروف أيضًا باسم FSD، حزمة متميزة تتضمن وظائف المرشد الآلي. كما أنها تتضمن ميزات أكثر تطورًا مثل تغيير المسار تلقائيًا، والتعرف على الإشارات المرورية، والاستدعاء الذكي، الذي يتيح للسائقين الاتصال بسيارتهم من موقف السيارات على الفور لاستلامهم، باستخدام هواتفهم الذكية وتطبيق Tesla مثل جهاز التحكم عن بعد. على الرغم من الاسم ، فهو لا يسمح للسيارات اليوم بقيادة نفسها تلقائيًا دون تدخل السائق.

اقرأ ايضا :تجهيز أسطول من الروبوتات الآلية للقيادة الذاتية

وبالرغم من الاسم، فإن الخيار لا يسمح للسيارات اليوم بقيادة نفسها تلقائيًا دون تدخل السائق. وبشكل منفصل، هناك أيضًا البرنامج التجريبي لميزة FSD، الذي يتضمن المزيد من الميزات المتقدمة. وقال ماسك في تغريدة إن إصدارًا جديدًا 10.9، من البرنامج التجريبي لميزة FSD، على وشك الانتهاء.

وتدرس إدارة السيارات في ولاية كاليفورنيا والإدارة الوطنية لسلامة المرور على الطرق السريعة جوانب مختلفة من تطوير تكنولوجيا FSD وتقنياتها في Tesla.

وأخبرت تسلا كلتا الوكالتين أن تقنيتها قد تعزز أنظمة مستوى السلامة أو توفر مساعدة للسائق ولكنها غير قادرة على القيادة أو تشغيل السيارة دون التحكم المادي النشط أو مراقبة الإنسان.

وتعد Tesla بالسيارات ذاتية القيادة منذ عام 2016 تقريبًا، لكن الشركة لم تعرض بعد القيادة بدون استخدام اليدين في جميع أنحاء الولايات المتحدة والتي قال إيلون ماسك إنها ستكون ممكنة بحلول نهاية عام 2017.


الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق