آخر الأخبارأخبارأخبار العالم

سامي عبد الراضي: النيابة استمعت لـ 13 شاهدا في قضية فساد «الصحة» – أخبار مصر

كشف الكاتب الصحفي سامي عبد الراضي، مدير تحرير جريدة «الوطن»، تفاصيل بيان النائب العام، الذي أصدره الأربعاء الماضي، بإحالة 4 متهمين للمحاكمة الجنائية في قضية استعمال نفوذ لإنهاء قرارات متعلقة بمستشفى خاص، قائلا إن اثنين من المتهمين الأربعة من خارج الوزارة، كما أن النيابة استمعت إلى 13 شاهدا في القضية.

المتهم الأول من خارج الوزارة وطلب 5 ملايين جنيه

وأضاف «عبد الراضي»، خلال اتصال هاتفي ببرنامج «كلمة أخيرة»، المذاع على قناة «ON»، وتقدمه الإعلامية لميس الحديدي، أن المتهم الأول، وهو من خارج وزارة الصحة، تواصل معه شخص يملك مستشفى تجميل خاص في منطقة التجمع صادر بحقه قرار بالإغلاق بسبب إدارته دون ترخيص، وطلب 5 ملايين جنيه لتغيير تقرير صادر عن قطاع العلاج الحر في وزارة الصحة يخص  المستشفى.

وأشار إلى أن المتهم حصل على 600 ألف جنيه من الـ 5 ملايين جنيه من اثنين من مالكي المستشفى و2 آخرين بهدف الوساطة، وهذا ما ذكره النائب العام المستشار حمادة الصاوي في بيانه.

وأوضح أن البيان أشار إلى أن المتهم استغل نفوذه للحصول من مسؤولين بوزارة الصحة على قرارات ومزايا متعلقة بعدم تنفيذ قرار غلق المستشفى، وذلك عن طريق تقرير مزور.

النيابة استمعت إلى 13 شاهدا بالقضية

وتابع أن المتهم الأول تواصل بالفعل مع مسؤول العلاج الحر في الوزارة، وطلب منه تغيير التقرير، وهذا المسؤول غير التقرير بناء على طلبه.

وأفاد بأن النيابة استمعت إلى 13 شاهدا في هذه القضية، من بينهم 2 من ملاك المستشفى «سايروا» متلقي الرشوة، وهو المتهم الأول، حتى تم ضبطه بالمبلغ، علما بأنه توجد تسجيلات صوتية ومحادثات «واتساب» بينهم.   


الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق